إتصل بنا

اكتب كلمة بحث

دفاع

أخبار

بلاغ يطالب بالتحقيق فيما ذكرته سولافه بالمحكمة من استعمال القسوة معها، والتعدى عليها، والتحرش بها فى محبسها

تقدم مكتبنا والأستاذة راجية عمران المحامية عصر أمس، ببلاغ إلى المحامى العام لنيابة أمن الدولة العليا، بصفتنا الدفاع الحاضر مع سولافة مجدي محفوظ والمحبوسة احتياطياً على ذمة تحقيقات القضية رقم 488 لسنة2019 حصر أمن دولة عليا.

حيث تم القبض عليها وعلى زوجها حسام عبد المحسن منذ 26 نوفمبر 2019، وقد تم عرضهما علي النيابة فى اليوم التالى، وصدر قرار من النيابة بحبسهما إحتياطيًا علي ذمة تلك القضية فى ذات اليوم
ومنذ ذلك تم إيداعها بسجن النساء بالقناطر الخيرية، وذكرنا بالبلاغ أنه: (بتاريخ 19 يناير 2021 تم النظر فى أمر تجديد حبسها بغرفة المشورة للدائرة الثالثة جنايات المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة، وبهذه الجلسة طلبت الحديث مع رئيس الدائرة، والذى سمح لها بذلك، وذكرت أنها فى حوالى الساعة 11 مساء يوم 29 نوفمبر 2020، حضر ثلاث سجانات لزنزانتها وأخذوها خارج العنبر، وقاموا بوضع غمامة على عينها، واصطحبوها إلى غرفة، وهناك تحدث معها بهذه الغرفة شخص لم تتمكن من رؤيته بسبب الغمامة، وقال لها “أنا اللى هخرجك من هنا لو سمعتى كلامى، وعايزك تجاوبى على كل الأسئلة اللى هسألها ليك، وكان عايزنى أشتغل معاه مرشده، وأبلغه بأسماء ناس، وبيروحوا فين، وبيعملوا إيه، ولما قولت له أنا مش مخبرة، ومش هعمل كدا هددنى إنى مش هشوف ابنى تانى، وهددنى بزوجى أيضاً”، كما ذكرت للمحكمة أيضا “أنه قام بالتحرش بى” لكنها لم تصف بالتفصيل أفعال التحرش التى تعرضت لها.

وأكدت للمحكمة أيضا أنه “أثناء خروجها من السجن لحضور جلسة تجديد الحبس يوم 19 يناير 2021 تم التنكيل بها والتعدى عليها بزعم تفتيشها حيث أجبرتها السجانة على خلع جميع ملابسها بما فى ذلك ملابسها الداخلية، وقام أمين شرطة يدعى عامر بجرجتها من غرفة التفتيش حتى عربة الترحيلات”.

وقد سبق للسجن أن قام بالكشف القسرى على الرحم، وأصيبت بنزيف بسبب هذا الكشف، وخاصة أنها سبق وأجرت عملية استئصال ورم بالرحم قبل ذلك. وعندما قامت والدتها بزيارتها بمحبسها يوم 27 يناير 2021 وجدتها فى حالة إعياء شديدة وقام اثنين من السجانات بسندها من اليمين واليسار حتى تتمكن من الانتقال من عنبرها إلى مكان الزيارة داخل السجن، كما أبلغت والدتها أنها مصابة بنزيف حاد).

وطلبنا من النيابة: التحقيق فى كافة هذه الوقائع وإتخاذ كافة الإجراءات اللازمة قانوناً، والاستماع إلى أقوال سولافة باعتبارها مجنى عليها، وضم صورة من محضر جلسة 19 يناير 2021 أمام الدائرة الثالثة جنايات المنعقدة بغرفة المشورة بمعهد أمناء الشرطة والمثبت به جزء من أقوال المتهمة حول تلك الوقائع، وعرضها على الطب الشرعى وإعداد تقرير عن إصاباتها المتكررة بنزيف الرحم، واتهمنا عدد من ضباط وأفراد الشرطة العاملين بالسجن وآخر مجهول إلتمسنا من النيابة الكشف عن شخصيته، لقيامهم بأفعال إيجابية وأخرى سلبية تضمنت جرائم الضرب والتعدى علي الغير، واستعمال القسوة، والتحرش، وتسهيل ارتكاب تلك الجرائم بها على النحو الذى ذكرته سولافة بأقوالها بمحضر الجلسة المطلوب ضمه، وكذلك بأقوالها التفصيلية التى ستقوم بالإدلاء بها عند سماعها كمجنى عليها.

كما تقدمنا ببلاغات تحمل ذات المضمون عن طريق التلغراف لكل من (النائب العام، المحامى العام لنيابات بنها، وزير الداخلية، مأمور سجن النساء بالقناطر الخيرية).

خالد علي
كتب بواسطة:

خالد علي (26 فبراير 1972) هو محام مصري، شارك في تأسيس مركز هشام مبارك للقانون والمركز المصري للحقوق الاجتماعية والاقتصادية وكان مدير سابقا لهما.

اكتب تعليقك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيسبوك

اقرأ أيضًا

أخبار

تم نشر المقال على موقع منشورات بتاريخ ١١ اكتوبر ٢٠٢١ ما إن طالعت أوراق قضية الدكتور ممدوح حمزة فور تسلمي لنسخة منها تولد عندى...

مقالات

عند القبض علينا نعترف أم ننكر؟ ليس هناك محامٍ فى قضايا الشأن العام لم يُطرح عليه هذا السؤال، والإجابة تحكمها عدة انحيازات فكرية وسياسية،...

أخبار

إسماعيل السيد محمد عمر توفيق. وشهرته إسماعيل الإسكندراني، يعرّفه روّاد السوشيال ميديا بكشفه لقضية الأرهابي هشام عشماوي. من هو اسماعيل الاسكندراني؟ هو باحث في...

مقالات

تنوية: المقال نشر بموقع درب السجين والمحبوس احتياطيا بين حق التواصل وحقوق الدفاع منذ بدء أزمة وباء كورونا تقرر منع زيارة المسجونين والمحبوسين بمقار...